News image

حسن جمول .. كيف تعاملت الجزيرة مع شائعة مقتل مذيعها اللبناني؟

فوجئ العاملون في قناة الجزيرة الإخبارية، مساء يوم الثلاثاء 9 يوليو 2019، بانتشار وسم #اين_جمول_ياتنظيم_الحمدين عبر موقع التدوينات القصيرة «تويتر»، وادعى مطلقه بأن المذيع اللبناني في القناة القطرية حسن جمول عثر عليه مقتولاً داخل شقته في الدوحة.

وحسب متابعة فريق «تسريبات»، فقد أطلق الهاشتاق عند تمام الساعة السادسة و20 دقيقة من مساء يوم الثلاثاء، علماً أن جمول «49 عاماً»، كان قد أنهى دوامه وغادر مبنى الجزيرة قبل نحو ساعة ونصف الساعة من تداول الوسم الذي تصدر قائمة الوسوم الأكثر انتشاراً.

واستغل مروجو الهاشتاق، الساعات التي غاب فيها حسن جمول وهو «شيعي»، عن الشاشة، والتي امتدت لغاية الساعة الثامنة من مساء اليوم التالي، إذ ظهر في برنامج «ما وراء الخبر»، لينفى كل الشائعات التي تحدثت عن تصفيته على يد الأجهزة الأمنية القطرية!

أما داخل أروقة الجزيرة، فقد فتح الهاشتاق المجال أمام زملاء حسن للتندر والسخرية، إذ سارع العديد منهم للاتصال به هاتفياً، والحديث معه بصفة «المرحوم، المغدور، المقتول»، وهو ما فعله مدير تحرير القناة الأردني أحمد الشروف وزملاء آخرين له عبر تويتر.

عقب ذلك، عمد مذيعو الأخبار ومقدمو البرامج على شاشة الجزيرة للإعلان عن إجازاتهم، خاصة من سيتغيبون لفترة طويلة عن الظهور على الشاشة، منعاً لانتشار الإشاعات، كما فعل الإعلامي اللبناني جلال شهدا وهو مذيع رئيسي في الشبكة القطرية ومقدم برنامج «بلا حدود».