News image

منتهى الرمحي وحسينة أوشان .. فرائس لمماحكات غادة عويس

*بإمكانكم مراسلة "تسريبات" بسرية مطلقة، مراسلاتكم يتم التعامل معها بأقصى سرعة وشفافية تامة

يبدو أن المذيعة اللبنانية في قناة الجزيرة الإخبارية، غادة عويس، اعتادت على اختلاق المشاكل والخلافات مع زملائها، سواءً من يعملون معها أو ممن يعملون في القنوات التلفزيونية الأخرى، كما حدث أخيراً بينها وبين المذيعة في قناة العربية منتهى الرمحي.

اقرأ أيضاً : من أطلق شائعة اغتصاب غادة عويس؟

ومما بلغ موقع "تسريبات" من معلومات وردت إلينا عبر البريد الإلكتروني بعد تناول خلافها مع الرمحي خلال الأيام القليلة الماضية، الحرب التي أشعلتها مع زميلتها الجزائرية المذيعة حسينة أوشان بعد أقل من عام واحد على دخولها شبكة الجزيرة القطرية.

اقرأ أيضاً :  هذه الفتاة من كانت تدير MBC3

وبحسب المعلومات، ففي التاسع من أيار/ مايو لعام 2015، غردّت أوشان عبر حسابها الشخصي في موقع تويتر، متهمة إحدى زميلاتها في الجزيرة بتفتيش حقيبتها أثناء الدوام، قائلةً "هل تصل الغيرة والحقد بزميلة أن تفتش حقيبة زميلتها أثناء دوامها".

ويوضح المصادر في حديثه لـ"تسريبات"، أن الشخص الذي قصدته حسينة في تغريدتها، هي غادة عويس، مرجحاً أن تكون الأخيرة قد شعرت بغيرة كبيرة في ظل الاهتمام الزائد الذي استحوذت عليه أوشان بسبب "إمكانياتها الجسمانية من الشعر إلى أسفل القدمين" على حد قوله.

اقرأ أيضاً : ما لا تعرفه عن عرّاب إعلاميي MBC والعربية

لكن التغريدة التي نشرتها أوشان حذفت بعد دقائق معدودة، كانت كافية لأن يشاهدها أكثر من مئة ألف شخص يتابعونها عبر "تويتر"، ومنهم المذيعة اللبنانية عويس، التي سارعت للرد عليها علانية، ولكن عبر صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي الشهير، فيسبوك.